العرب والعالم

الإتحاد الدولي للمرأة الإفريقية يستنكر حادث شمال سيناء الإرهابى

 

كتب : وليد شفيق & رنا شعبان

أدان الدكتور “فتحي سعد” المفوض العام للاتحاد الدولي للمرأة الافريقية الحادث الغير آدمى الذي وقع ظهر الجمعة ٢٤ نوفمبر ٢٠١٧م في مسجد بقرية الروضة ببئر العبد بشمال سيناء والذي وقع والمصلون يتعبدون ربهم ، والذي أودى بحياة أكثر من ٢٣٥ شهيد، إضافة إلى أكثر من ١٠٠ جريح، واصفاً إياه بالعمل الخسيس الذي يكشف عن وضاعة الإرهابيين ووحشيتهم.

كما نعت الدكتورة همت داود رئيس لجنة الاعلام للمجلس الرئاسي شهداء الوطن الأبرار داعية كل مؤسسات الدولة وجميع أهل مصر للوقوف صفاً واحداً خلف قيادتهم وجيشهم الباسل العظيم، وتطالب الدولة بأن تضرب بيد من حديد لللقصاص من أولئك الأوغاد، الذين تجردوا من الإنسانية بل هم السفلة الذين حاربوا الله ورسوله وأطلقوا النيران على سيارات الإسعاف.

وكانت رئاسة الجمهورية قد أعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام ووصفت الهجوم الإرهابي بأنه عمل متدني ينم عن الخسة والجبن، كما أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي أن القوات المسلحة والشرطة سترد بقوة غاشمة علي مرتكبي الهجوم.

اظهر المزيد

ابو الفتوح عوف

نائب رئيس مجلس اداره المصري الآن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق