الايام بيننا(قضيه بورما)

والأيام بيننا !!

بقلم / أشرف نور الدين

هذا المقال : وجهة نظر للكاتب من وحى الخبرة المتواضعة فقط .

عزيزى القارئ : ألم تتساءل لماذا تم تخصيص برامج من قبل

إدارة الفيس لدعم مسلمى بورما ؟!!

وهل تعلم ماهى الحدود المشتركة مع ((بورما)) ؟!!

وإليكم التفاصيل : كعادتى دائما أنا لاأثق لا فى أمريكا ولا فى أى

دولة أوربية أخرى ولقد فوجئة كما فوجئ جميع أبناء مصر والوطن

العربى بحملة واسعة النطاق على جميع الصفحات والجروبات تندد

بما يحدث فى (بورما) رغم أن هذه القضية منذ سنوات طويلة

وسبق وخرجت دول مثل باكتسان وأندونسيا على سبيل المثال وليس

الحصر للتنديد بالقتل الجماعى لمسلمى (بورما) ولم يتحرك أى فرد

مسلم بالدول العربية حتى على صفحتة إلا من رحم ربى لدعم

وإظهار هذه الوقفات الإحتجاجية !!!!!؟

وعندما أشار الرئيس / عبد الفتاح السيسى حفظة الله للقضية فى

قمة (البريكس) الأخيرة إنقلبت الدنيا للتنديد المفاجئ بما يحدث فى

(بورما) وكأن القضية وليدة اليوم !!!!

وعليكم أيها الأخوة الأعزاء : أن تتمهلوا وتقرأوا المشهد جيدا قبل

إستصدار الأحكام على النوايا فأنا لاأرفض تدخل المسلمين وكما

أمرنا الله فى كتابة العزيز لنصرة المسلمين فى مشارق الأرض

ومغاربها .

ولكن : أنا فقط لاأثق كما سبق وأشرت أعلاه فى اليهود وأرفض

التدخل الأمريكى فى (بورما) وبقوة لأن الهدف كالعادة لن يكون

الحفاظ على ((حقوق الإنسان)) بل لأهداف أخرى بعيدة تماما إلا

عن عقول السياسيين والعسكريين المخضرمين .

وهى : الدخول بأقدامهم النجسة إلى (بورما) لفرض سيطرتهم

على الحدود المشتركة بين (بورما) وجيرانها الهند والصين

ليصبح المسمار الذى تم وضعه وبقوة فى نعش البلدين المجاورين .

لذا : أنا لاأستبعد على اليهود هذا التخطيط الشيطانى كعادتهم من

أجل تحقيق مكاسب كبيرة لهم وللفتى المدلل (إسرائيل) ولذلك

أعتبر (بورما) بوسنا وهرسك جديد مع إختلاف الوجوه

والأهداف ….. والأيام وحدها من سوف تكشف الأسرار لاحقا .

عن Mohamed Nasr

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*