رياضة

البدري ترامب الكرة المصرية

البدري ترامب الكرة المصرية

طارق سالم

ما أشبه اليوم بالبارحة عندما خرج علينا ترامب بقراره بضم القدس لتصبح عاصمة للعدو الصهيوني بكل جبروت وعنجهية وتكبر ولا يبالى من حوله من دول العالم ولا يلتفت إلى رد فعل هذا القرار .

خرج علينا اليوم حسام البدرى المدير الفنى للنادى الأهلى فى مؤتمره الصحفى بعد خيبة التعادل مع فريق طنطا وهو تظهر عليه علامات القلق والخوف وعدم التركيز من أسئلة الصحفين له فتارة يرد على من يهواه من الاسئلة وتارة أخرى يقول مش هرد وكلمنى بالمباراة وهذه ليست المرة الأولى للأسف لأنه لم يجد بداخله الردود الفنية على ما دار بالمباراة  وبنهاية المؤتمر تبسم ابتسامة صفراء وقال هذه المقولة الغير متوقعة من مدرب فريق الأهلى المصرى والغير مسبوقة من أى مدرب سابق قام بتدريب الأهلى على مر التاريخ  ولا حتى من أى مدرب بالعالم .

وتمخض البدرى فقال ( برده الدوري للأهلي ) ثم هم وانصرف سريعا وسط ذهول من جميع الحضور ولم يفطن بعضهم إلى هذا التصريح إلا عندما هدأت عاصفة المباراة  وانفض المؤتمر وهنا زاغت أبصار كل من الحقل الرياضي نحو هذه التصريح وبدأت تظهر علامات الدهشة والريبة عليهم وعلى الفرق الأخرى بالدورى العام المصري ومنهم من تشكك فيه وقال بهذا التصريح الدورى ليس للأهلى ومنهم من قال لقد خان التوفيق البدرى بتصريحه ولم يتوقعه أبدا من أى مدير فنى بالعالم يضمن مكر كرة القدم والساحرة المستديرة التى لا يأمن دورانها أى فريق مهما كانت قوته .

وهنا عندما أقدم ترامب على هذه الخطوة المجنونة كان يعلن ذالك ببرنامجه الانتخابي ويساعده اللوبي الصهيوني قبل الفوز بالرئاسة وعندما رأى ضعف العالم والعرب جهر بهذا القرار ليس هذا وفقط ولكن أعلنه بقرار رسمى موقع باسمه وعلى مرأى ومسمع من العالم أجمع .

ولكنك يا بدري ماذ قدمت للأهلى من فنون الكرة ولا فنياتها ولا جمالها ولا خطة ولا تشكيل للأسف وأنت بهذه العنجهية الزائفة وكأنك تلعب وحدك بالدورى المصري مع إنك لو نظرت خلفك لوجدت خيبة الأمل تلاحقك بخروج الأهلى من البطولة الهامة الأفريقية والعربية خروج مسبب منك لأنك تكبرت وصرحت بتصريحات مشابه أيضا ولم تعى الدرس حينها مع العلم معك لاعبين من أحسن لاعب الدورى المصري بل الدوريات العربية والأفريقية ولكنك لم تفطن لذالك ولم تستوعب إلا من يهواه قلبك وليس فكرك وانظر إلى الصفقات الجديدة التى أتت للأهلى وتمكث بالمدرجات بفعل فاعل وهو أنت وعندما يحل المكسب بأية مباراة نلاحظ بك هذا التكبر والغطرسة مع أن الفوز يأتى بدون خطة ولا تكتيك ولا تشكيل ولكن يأتى بأرجل اللاعبين أنفسهم وبمجهودهم وإخلاصهم للفانلة الحمراء فقط

وأنت تعلم إذا كنت متباع لردود أفعال العالم من قرار ترامب وأنه إلى زوال أكيد ولا يفلح الظالم حيث أتى . وأنت بتصريجك هذا لقد فقدت الكثير الكثير من مؤديك على كونك مدرب الأهلى وكل يعمل حساب التصريحات ليس لشخصك ولكن من أجل عيون الأهلى .

فلابد أن تخرج وتعتذر لجميع فرق الدورى ومدربيهم وأيضا لجماهيرها الكبيرة لأنك جرحتهم جرح لم يغتفر لك حتى وإن كان تصريحك هذا معلوم أصلا لكل من بالحقل الرياضي لأن الأهلى منظومة مستقرة ومنظمة منذ نشأته والفوز بالبطولات أيضا سمة من سمات كل الفرق الرياضية وليست كرة القدم وفقط ولكن أعتقد خروج هذا التصريح منك إن دل فإنما يدل على عصبيتك وفشلك بإدارة الأهلى حتى الآن ولتعلم أن العاملين بكرة القدم بمصر كلها تعرف قدر الأهلى وتحترمه كما هو يقدرها ويحترمها وإمسالك بعض منهم من التعليق على تصريحك ليس من أجلك ولكن لكونك مدرب الأهلى .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق