الدولة

التفتيش بوزارة الداخلية يفحص البلاغ عن ضابط الشرطة بالبساتيز

ن

كتب محمد عبد الله سيد الجعفرى

اكد مصدر مهم لمحرر جريدة  المصرى الان عن تفاصيل جديدة في واقعة المشاجرة بين أسرة رئيس حي السيدة زينب وزوجة ضابط بقوات تأمين المعادي بمنطقة البساتين.وقال المصدر إن الواقعة كانت مشاجرة عادية بين زوجة الضابط وأسرة رئيس الحي بسبب غسل سيارة أحدهم، وتدخل الضابط لاحتواء الموقف نافيا أي مزاعم باعتدائه على زوجة رئيس الحي أو والديه.وأضاف المصدر أن قطاع التفتيش بوزارة الداخلية يفحص البلاغ المقدم من رئيس حي السيدة زينب، وسيتخذ الإجراء المناسب بعد الانتهاء من التحقيق في الواقعة.كانت نيابة البساتين برئاسة المستشار سيد محمد مدير النيابة، قد أخلت مساء أمس الأحد، سبيل ضابط شرطة بضمان وظيفته في اتهامه بالتعدى على آخرين كما أمرت بإخلاء سبيل آخرين بضمان محل إقامتهم على ذمة التحقيقات، التي تجريها بمعرفة النيابة في ضوء الاتهامات المتبادلة بين الطرفين باعتداء كل منهما على الآخر، مع تكليف المباحث الجنائية بإجراء تحرياتها حول الواقعة وملابساتها.تعود تفاصيل الواقعة عندما تحرر محضر بقسم شرطة البساتين، من “ح. ر” رئيس حى بجنوب القاهرة، باستغاثة والده وزوجته وشقيقته فيه من ضابط يقيم بنفس العقار الكائن عقب التعدى عليهم بالضرب والسباب، بسبب العتاب على غسيل السيارة، وتبادل الضابط وأسرة رئيس الحى الاتهامات بينهم في الواقعة وتم إحالة الواقعة للنيابة وأمرت بقرارها السابق وتكليف المباحث بالتحريات حول الواقعة  وافادة التفتيش بوزارة الداخلية عن اى انتهاكات تكون من رجال الشرطة داخل الاقسام او خارجها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق