مجتمع

التقديم للمدارس التجريبى بدون تنسيق ولكن بأحكام قضائية

كتب عبدالفتاح طارق 

المدارس التجريبية للغات أصبحت حلم لكل اولياء الامور بانحاء جمهورية مصر العربية نظرا لما تتميز بها من تعليم ينافس المدارس الخاصة للغات والانترناشونال بتكلفة فى متناول الايدى لأولياء الأمور الطبقة المتوسطة يتم التقديم للمدارس التجريبى فى شهر 6 من كل عام ولكن يتم رفض قيد الألف الأطفال بهذة المدرسة ويرجع ذلك لاختيار العشوائى من مديريات التربية والتعليم بالمحافظات متعللة ما يسمى بالتنسيق وعدم وجود فصول تكفى الأمر الذى اضطر مدام مى مصطفى لإنشاء جروب ثورة أمهات التجريبى ع التنسيق ل كجى1والتحويلات من خاص أو تجريبى ) إلى تجريبى

لتجميع اولياء الأمور المتضررين من عدم قيد اطفالهم بسبب التنسيق المفروض عليهم وبالفعل تم تجميع الألف والألف من أولياء الأمور المتضررين وبدء الجروب بالاستعانة ب الأستاذ هيثم موسى المحامى المتخصص فى مجال التعليم بالمدارس التجريبة للمطالبة بحقهم فى تعليم أولادهم طبقا للقانون والدستور وتقدم موسى بالعديد من الدعاوى القضائية بشق مستعجل ضد وزير التربية والتعليم بصفتة وتم صدور أحكام لصالح اولياء الأمور وبسؤال الأستاذ هيثم موسى المحامى عن الأسانيد القانونية التى استند اليها فى الدعاوى القضائية قرر أن القانون بالأخص المادة 15 من قانون التعليم وكذلك الدستور المصرى الذى منح المصرى الحق في التعليم وكذلك القرار رقم 285لسنة2014 الصادر من وزير التربية والتعليم بخصوص قواعد القيد فى رياض الأطفال من سن 4 سنوات إلى 29 يوم 11 شهر 5 سنوات فإذ تقدم طفل عمرة 4سنوات بالظبط من حقة يتم قبولة فى اى مدرسة تجريبى يختارها ولى الأمر حتى لو مدرسة تجريبى متميز ولكن يتم التعسف من قبل الوزارة والمدارس التجريبى لصالح المدارس الخاصة للغات والانترناشونال لأن ولى الأمر عندما يتم رفض ابنة يتوجة للمدارس الخاصة ذات المصاريف التى ليست فى متناول أيديهم حرصا منهم على مستقبل أولادهم

وبسؤال هيثم موسى المحامى عن تنفيذ الأحكام بالفعل فى المدرسة قرر ان الأحكام القضائية واجبة النفاذ وليس من حق اى من مدير المدارس التجريبية بصفتة موظف أن يمتنع عن تنفيذ أى حكم قضائي والا عوقب بالحبس والعزل طبقا للقانون العقوبات وأضاف انة بشرف على تنفيذ الأحكام إلى أن يتم جلوس الطفل إلى باب الفصل

وبسؤال ماما الطفل محمد هشام التى تقدمت بطلب التحاق بالنت لمدرسة مصطفى كامل الرسمية المتميزة للغات تابعة لإدارة العمرانية والتعليمة محافظة الجيزة بأن ابنها تمم فى أول اكتوبر الماضى 4سنوات و9شهور ولم رفضة وقامت ب توكيل الأستاذ هيثم موسى المحامى لرفع قضية وتم الحكم لصالحها وتم دخول ابنها الفصل بالرغم انة أصغر من باقى زملاؤة بحوالى سنة وشهرين وأنها لم تصدق نفسها وبمقابلة مدام نيرمين التى تم صدور حكم قضائي لقيد نجلتها فى مدرسة قريبة من محل إقامتها لأن نجلته تم قيدها فى مدرسة تتبع الصف التى تبعد عشرات الكيلو مترات وهى تسكن فى العمرانية وناشد وزير التربية والتعليم أن يتخلى عن التعسف فى منع قبول أولادهم المدارس التجريبية ويطرح شرط التنسيق جانبا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق