الدولة

الحكومة تعمل فى أتجاة الأنفاق المستمر والرقابة الادارية لا تعمل بما يتناسب

 

كتب محمد عبد المجيد المصرى

أتجاة الحكومة للمشروعات الأنفاقية وعدم الأهتمام بالمشروعات اللا أنفاقية أمر يحتاج تعديل فكر الحكومة فالحكومات المصرية المتعددة كلها تشبه بعضها فكرا وفسادأ ومحسوبيه فأرتفعت مؤشرات الفساد حتى وصلت عناء السماء والمواطن المصرى وصل لقاع النيل من كثرة الالحاح المستمر من الحكومة بتصفية مدخرات المواطن – وقرارات الحكومة التى تصب فى تصفية المواطن لصالح الحكومة – فأصبح للمواطن الحق المباح فى تصفية ملفات الفساد والمفسدين داخل الحكومة الحالية والسابقة والسابقة والسابقة –

الانهيارات الأقتصادية للحكومات – المواطن خارج أسباب الأزمات المستمرة للحكومات بل يتعدى الأمر لنقول مافيا الحكومات المتعددة مازالت تعيش الفساد وتسرق وتفسد وتتاجر بالأثار والحضارة ( مجلس النواب )( الذمة المالية ) وزارة الأسكان والذمة المالية لصغار الموظفين تحل الأزمة الأقتصادية – ففى أحد الأجهزة العمرانية

دار حديث بينى وبين رئيس الجهاز العمرانى حيث أبلغت رئيس الجهاز بأن موظفين الجهاز طلبوا رشوة فقال رئيس الجهاز أستدرجهم لتبليغ الأرقابة الأدارية فكان الرد للرئيس الجهاز العمرانى الأرقابة الأدارية لو أرادت العمل لتم تفعيل و فتح ملفات الذمة المالية لهؤلاء المبتذين والمرتشيين – فالرقابة الأدارية لا تعمل بما يتناسب مع ظروف البلاد وهنا أكبر علامة أستفهام داخل الدولة المصرية- والصندوق الأسود للرقابة الأدارية وأهمالها مقدرات الدولة- وهذة أول مؤسسة لا تفعل القانون

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق