الموت يفجع الوسط الفني في الساعات الأولى لصباح السبت، بعد أن لفظت الفنانة نورلين نور الدين أنفاسها

الأخيرة متأثرة بجراحها، عقب تعرضها لحادث مفجع بطريق السويس يوم الخميس، وهو نفس الحادث الذي توفت فيه الفنانة داليا التوني أثناء عودتها من العين السخنة، هي ومن كان برفقتها وكانت نورلين واحدة منهم.

نورلين نور الدين في ذمة الله

فارقت نورلين الحياة بعد وفاة دليا التوني بيوم واحد، وكانتا الاثنتان فيسن صغيرة وكانتا في بداية مشوارهما الفني، ماتت نورلين متأثرة بجراحها بعد ما مكثت 24 ساعه في الرعاية المشددة، ليخرج الأطباء ويعلنوا عن خبر وفاتها وتستقبل شقيقتها التوأم نجلا الخبر بإنهيار تام وحزن شديد.

 

نورلين ونجلا

التوأم الذي عرف في حملة الدعاية لقناة ميلودي، وإشتهرت مقولتهما بين الناس “بنعمل كل حاجه مع بعض” وإشتركا في فيلم محترم إلا ربع مع النجم محمد رجب، وإتجهتا الشقيقتان التوائم إلى مجال الغناء، وقامتا بتقديم العديد من الأغنيات وتصويرها فيديو كليب نال العديد من المشاهدات.

 

وقع حادث السيارة الذي فقدت فيه الفنانتين داليا التوني ونورلين، في طريق السويس، وهذا عقب انتهاء عطلتهم في العين السخنة وعودتهم وفع الحادث المفجع، ولم ينجوا احد من هذا الحادث سوى كلب الفنانة الراحلة داليا التوني، وانتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي صور عديدة للحادث وشكل السيارة عقب وقوعه ، والتي ظهرت بحالة متهتكة ومفككة اثر الحادث، رحم الله الفنانتين وغفر لهما ما تقدم من ذنبهم وما تأخر.

عن Mohamed Nasr

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*