حوادث

انفراد .مباحث بني مزار تتوصل للجاني الحقيقي في واقعة القيس ببني مزار

كتب

 

أحمد  إبراهيم أحمد

المنيا بنى مزار

 

تمكن رئيس  مباحث مركز شرطه بنى مزار  محمد بك نادى والسيد المعاون اول محمد بك صالح والسيد النقيب محمد بك أبو العزايم والنقيب أحمد بك أبو الليل والنقيب أحمد بك سامى  في القبض على المتهمه في جريمه القتل التى حدثت مؤخرا بقرية القيس .

البدايه

تلقى اللواء ممدوح عبد المنصف مدير أمن المنيا إخطارا من العميد محمد خيرى مأمور مركز شرطه بنى مزار بورود بلاغ بوجود احمد عاشور 28 سنه مقيم في قريه القيس  جثه هامده داخل مسكنه  اثر تلقيه عده ضربات بعصاه.

انتقل الرائد محمد نادى رئيس مباحث المركز تبين أن المجنى عليه متزوج حديث منذ شهرين ولم يظهر منذ ثلاثه أيام وأثناء توجه شقيقه عمر بالسؤال عنه وجده جثه هامده داخل شقته واتهم الأخير زوجه المجنى عليه بقتله بسبب وجود خلافات بينهما .

 

فتمكنت المباحث بالقبض على المتهمه مساء أمس الاثنين بإحدى محطات القطار أثناء توجهها للهرب .

ومواجهة المتهمه  اعترفت أنها ارتكبت الجريمه  وذلك  بسبب الخلافات المستمره بينهم  فى أمور المعيشه ورفض زوجها استكمال تعليمها .

وجارى معها تحقيقات النيابه

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق