بالصور .للثأر عادات وتقاليد مابين بحري والصعيد

عادات وتقاليد

كتبت عبير رفاعي

المجالس العرفيه

وهي من اهم العادات في القري المصريه  وهي ان يرتضي طرفا النزاع اختيار اعضاء المجلس العرفي كي تكون قرارت المجلس ملزمه له علي ان تكون الشخصيات المختاره للحكم من الشخصيات الممارسه للحكم العرفي وممن يتمتعون بالهيبه والاحترام وسط المجتمع وان تكون له كلمه مسموعه كذلك يشترط ان يكون لحكم الجلسه حيثيات معلنه ومقبوله  لدي جميع الحضور وان تكون الديه التي يتم الحكم بها شرعيه والديه الشرعيه هيه

التي اعلنتها دار الافتاء تعادل كيلو وربع الكليلو من الذهب وهي ايضا تماثل ١٠٠من الابل التي افتدي بها سيدنا عبدالله والد الرسول صلي الله عليه وسلم وتدفع الديه خلال ٤٠يوما لا تزيد عن ذلك

وتختلف المجالس العرفيه في تعرفها فمنها ما تعرف بالجود

في الصعيد وهي حمل الكفن

واخري وهي التغريب وهو حكم من السنه الشرعيه

اما في وجه بحري ويقومو بدفع الديه فقد

وفي القران الكريم او بمقضي السنه النبويه او عمل الصحابه وعملهم في مثل هذه الامور سنه تتبع علي رأي جمهور الفقهاء والقصاص عقوبه مقدره تجب حقا للفرد

ففي قوله تعالي((وما كان لمؤمن ان يقتل مؤمنا الا خطئا ومن قتل مؤمناخطئا فتحرير رقبه مؤمنه وديه مسلمه الي. اهل الا ان يصدقوا فإن كان من قوم عدو لكم  وهو مؤمن فتحرير رقبه مؤمنه وان كان من قوم  بينكم وبينهم  ميثاق فديه مسلمه الي اهله وتحرير رقبه مؤمنه فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين

وهذا النص يدل علي وجوب الديه او الكفاره

عن aboeltayb

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*