غير مصنف

بيان الزياتي حول نزلة الدائري بقرية القلج التابعة لمركز الخانكة بالقليوبية

الزياتي .. تابعت باهتمام كل ماتداول في الفترة الأخيرة بشأن نزلة الثلج من الدائري.

كتب مجدي عبد العظيم

في بيان هام حول نزلة الدائري صرح التائب رضوان الزياتي لاهالي دائرته انه تابع باهتمام كل مأتم تداوله وتناوله في الفترة الأخيرة بشأن قضية نزلة القلج من الدائري حيث قال اود ان اذكر الحقائق التالية:
١- كنت أول من اقترحت وتبنيت فكرة عمل محور مروري جديد من الدائري حتي طريق الجمهورية لللتخلص من زحمة المرور في المرج الجديدة ليس لخدمة القلج وحدها ولكن للمركز كله ..والمحور يبدا من نزلة الدائري علي المصرف مرورا بطريق الشيخ خليل ونقل مزلقان القلج المحطة وتطويره ..وبالفعل تم إنجاز أكثر من نصف المشروع من خلال تحويل طريق الشيخ خليل الي طريق مزدوج ورصفه وعمل جزيرة في المنتصف..وتم نقل المزلقان وتطويره في اجراء كان الأصعب .
٢-كما تقدمت لهيئة الطرق والكبار والإدارة العامة للطريق الدائري بعمل نزلة وطلعة في البر الثاني من المصرف بخلاف نزلة توتال بحيث يتم عمل طرق آخر علي المصرف من الناحية الغربية ..ووافق رئيس الهيئة وتم عمل المعاينات اللازمة واستقر الرأي علي عمل النزلة والطلعة عند مخزن الحج سعيد سعيد جادو ثم تعثر العمل بعد نقل رئيس الهيئة ونعمل مع رئيس الهيئة الجديد لتنفيذ المشروع .
٣- توقف استكمال رصف الطريق بسبب مشروع المجاري في حوض الشيخ فارس والعشرة والذي تأخر لأسباب فنية .
٤- فوجئنا بانشاء تشوينات علي جانبي الطريق وقمت بعمل لقاءات مع اصحابها اكثر من مرة للحفاظ علي الطريق ولكنهم لم يستجيبوا ولذلك تقدمت بمذكرات واتصالات طالبت فيها المحافظين ورؤساء المدن بإغلاق هذه التشوينات ولكن التغييرات الدائمة في المسؤولين وبعض الظروف الأمنية وبعض الروتين والعراقيل ونقص كفاءة وفساد بعض هؤلاء كانت تؤجل اتخاذ إجراءات حاسمة مع هؤلاء المخالفين ..ومع ذلك كانت إجراءات تنظيف وتمهيد الطريق تتم كل فترة مع متابعة مستمرة مني برغم نقص المعدات والأفراد فضلا عن تطهير المصرف بصفة مستمرة وإلقاء مخلفات المباني و القمامة التي كانت تأتي ليلا من المرج والبركة والأحياء المحيطة بالقلج.
٥- تابعت كل من تناول الموضوع بكل دقة سواء من انتقد بشكل موضوعي أو بالعاطفة أو بالغرض واو من حاول استغلاله لأسباب انتخابية أو سياسية بطريق مباشر أو غير مباشر ..واستقبلت كل ذلك بصدر رحب ..وأؤكد انني مستمر في تنفيذ هذا المشروع حتي يكتمل وهو مشروع محور الدائري الشيخ خليل طريق الجمهورية .
أخيرا انا مرتاح الضمير دائما لأنني أخشي الله في عملي ولم أقصر في خدمة بلدي ودائرتي ولكن لا يمكن أن أفعل كل شئ وأحقق كل الأحلام واحول القلج الي جاردن سيتي فهي مازالت قرية ..والحمد لله تم اتخاذ خطوات مهمة لتحويلها الي مدينة ولم تبق إلا خطوة أخيرة وهي تخصيص مساحة فدان لإقامة قسم الشرطة وفي طريقنا للتخصيص بعمل مبادلة مع وكالة أنباء الشرق الاوسط بعد أن تنتهي مديرية المساحة من تسليمنا أرض مصرف القلج بجوار المقابر والتي حصلنا علي الاستغناء عنها بقرار من رئيس الوزراء بمساحة لاتقل عن ١٤ فدانا ..وبالطبع سيمثل ذلك نقلة نوعية للقلج.
ثم ختم تصريحه بشكر كل اهالي القلج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق