غير مصنف

عمرو محمد احمد . والتضخم في العالم

عمرو مصر هي النموذج لحل اللغز وتفسيره

كتب مجدي عبد العظيم
المستشار عمرو محمد احمدالمستشار المالي والخبير الاقتصادي والبرمجة بالجيش وامين صندوق حزب حماة الوطن  يوضح في تصريح لجريدة المصري الان.
مصر الان هى النموذج لحل الغز وتفسيرة
الامانة تقتضى ان نستعرض الحقيقة الكاملة للحاضر وما وصل اليه العالم الان نتيجة احداث مرسومه بدقه بالغة تذيد الامر تعقيدا ان جميع دول العالم الاول تنظر الى الدولة الامريكية بابهار لما وصل اليه الامريكان من اكتشافات واختراعات تفيد البشرية وهى حقيقه ملموسه لجميع دول العالم وعندما تعترف الدولة الامريكية بان لديها عجز فى الميزان التجارى هو ليس اعتراف ولكن هو الوهم كل شئ مدروس ومخطط له من بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية سعت الولايات المتحدة الامريكية للسيطره و فرض الهيمنه على العالم و الغريب ان يقبل العالم فى ذاك الوقت القبول و الرضا و هو ليس بغريب حيث ان الولايات المتحدة الامريكية هى التى حصدت غنائم الحرب العالمية الثانية تكون لديها 80% من احتياطى الذهب فى العالم قامت بالتمويل اوربا بالاسلحة و الغذاء واصبحت فرنسا و برطانيا وجميع دول اوروبا مدينه للامريكان بمبالغ طائله بالاضافة الى ان امريكا ساعدت اوربا فى اعادة الاعمار وبداء تجهيز مسرح العمليات لبداية الهيمنة الاقتصادية عندما اصدرت الدولة الامركية قانون يسمح للبنك المركزى بطباعة وحدة النقد الدولار الامريكى بدون سقف ذهبى وذلك عام ‭1962‬ عند حدوث ازمة الصواريخ الكوبية وحتى الان .
لا يوجد ازمة عند امريكا عند وجود ازمة تحل بطباعة ورق واحبار و تاخذ ما تريد من منتجات وسلع وخدمات وهو ماحدث وتكرار فى حرب فيتنام و ازمة البترول اثناء حرب اكتوبر 73 لايوجد مشكلة اطلاقا عن الامريكان الورق موجود و الاحبار موجودة ولكن الازمة عند العالم ان جميع التقارير الدولية تقيم بالدولار الامريكى ان جميع التعاملات الاقتصادية فى العالم بالدولار الامريكى و امريكا يوجد بها عجز لذا يجب فرض ضريبة على الواردات الامريكية وبالتالى يحدث التضخم و حالة الركود الاقتصادى نظرا لارتفاع الاسعار وما يدهش ان مشروع القضاء على الفقر ‭2030‬ الصادر من صندوق النقد الدولة يفرض اصلاحات هيكلية على الدول مما يذيد الامر صعوبة للدول التى تمنح دعم لشعوبها لتثير سخط الشعوب و تحل الفوضى فى العالم لتحصد امريكا الغنائم
اعلمو رغم كل ماسبق ان القادم افضل ان اوربا الان تسعى جاهده للتخلص من الهيمنه الدولارية ودول الكتله الشرقية بقيادة روسيا و الصين تسعى للتخلص من الهيمنه الدولاريه
ان الخريطه الاقتصادية فى العالم سوف تتغير وتعود امريكا الى امريكا ورق واحبار وشكرا امريكا
ان مصر الان هى النموذج لحل الغز وتفسيرة بين دول العالم الاول قريبا جدا سوف يتحقق الاستقرار والنماء لمنطقة الشرق الاوسط و افريقيا باذن الله تعالى
حفظ الله مصر وقائدها وشعبا العظيم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق