فى ظل الاستعدادات الجاريه لعقد مؤتمرى الاصلاح الادارى والتنميه والمؤتمر العربى الثالث للغذاء والدواء والاجهزه الطبيه

فى ظل الاستعدادات الجاريه لعقد مؤتمرى الاصلاح الادارى والتنميه والمؤتمر العربى الثالث للغذاء والدواء والاجهزه الطبيهد/ عادل عبد العزيز السن المستشار بالمنظمه العربيه للتنميه الاداريه جامعة الدول العربيه فى حوار خاص

-ظاهرة الفساد المالى والادارى لها اثارها السلبيه الكبيره على المجتمعات المحدودة الدخل وتعمل من خلال مؤتمر الاصلاح الادارى والتنميه لايجاد حلول مبتكره لاهم التحديات التى تواجه الاداره العامه

-مؤتمر الغذاء والدواء والاجهزه الطبيه يسعى الى وضع رؤى لتحقيق الامن الغذائى والدوائى العربى

-اطالب وسائل الاعلام بان تلعب دور اساسى فى تنمية الوعى لدى المواطنين حول مجال سلامة ومامونية الغذاء والدواء .

تعد ظاهرة الفساد الادارى من اكثر الظواهر السلبيه التى تشكل تهديدا خطيرا لاقتصاديات الدول العربيه وفى محاولة لمعالجة تلك الظاهره المرتبطه الى حد كبير بالاصلاح الادارى تقرر عقد مؤتمر عربى الرابع للاصلاح الادارى والتنميه تحت عنوان الاداره بين القطاعين الحكومى والخاص نحو التميز المؤسسى بدولة الامارات العربيه المتحده تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد ال نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير شئون الرئاسة بدولة الامارات العربيه المتحده والمنظمه العربيه للتنميه الاداريه – جامعة الدول العربيه فى الفتره بين 19-21 نوفمبر القادم وفى خضم الاستعدادات الجاريه لعقد هذا المؤتمر كان لنا هذا الحوار مع الدكتور عادل عبد العزيز السن المستشار بالمنظمه العربيه للتنميه الاداريه

-فى ظل تنامى ظاهرة الفساد المالى والادارى فى العالم العربى ماهى مقترحاتكم لمعالجة تلك الظاهره ؟

نحن لانضع قوانين لان المنظمه معنيه بمعالجة قضايا اقتصاديه واجتماعيه وسياسيه والتى تمس احيانا قطاعات خاصه باجهزة الدولة وكيف يمكن لتلك الاجهزه المنضبطه ان تقوم بدورها فى خدمة المواطن بكفاءه عاليه ومن ضمن الملفات التى نعمل بها ملف مكافحة الفساد وهو ملف كبير وظاهره مجتمعيه موجوده فى كافة المجتمعات ولكن تلك الظاهره يكون لها اثار سلبيه كبيره على الحياه المجتمعيه للدول المحدودة الدخل ولقد كان لهذه الظاهره اهتمام خاص من جانب الامم المتحده من خلال اصدار اتفاقيه خاصة بمكافحة الفساد الزمت فيها الاعضاء بوضع اليات تشريعيه وتنظيميه لمكافحة تلك الظاهره اما بالنسبه للمنظمه العربيه للتنميه الاداريه فاننا نتعامل مع هذا الملف من خلال عقد انشطه وبرامج لمكافحة الفساد سواء من خلال تفعيل القوانين او من خلال وضع اهداف مكافحة الفساد موضع التنفيذ او من خلال خلق ثقافه مكافحة الفساد للعاملين بالحكومه فظاهرة مكافحة الفساد للعاملين بالحكومه لها العديد من الجوانب سواء جانب قانونى او جانب تشريعى او جانب استراتيجى او جانب اجتماعى وربما تكون العقوبات على الفاسدين من جانب الهيئات الرقابيه مثل هيئة الرقابه الاداريه او هيئة مكافحة الفساد غير كافيه لمكافحة تلك الظاهره الا انه يمكن تعويض ذلك من خلال خلق قناعات لدى القائمين على الدوله او التنميه بان ظاهرة الفساد تؤثر بالسلب على معدلات الدوله او التنميه فضلا عن ذلك فان المجتمع المدنى يمكن ان يلعب دورا ايجابيا فى هذا المجال فهناك بنود فى قانون الخدمه المدنيه تتضمن الكثير من الاحكام لمحاربة الفساد والمنظمه تقوم بمعالجة القوانين الخاصه بالفساد فيما يتعلق بطريقة التعيين من خلال شبكة المعلومات التى توفرها والتى تتيح للاجهزه الحكوميه التعيين وفق متطلبات الوظيفه وكذلك قوانين تقييم الاداء والتى تتيح تقييم الاداء بشكل موضوعى بما يضمن حسن اختيار الشخص الذى يتولى منصب قيادى وفقا للكفاءه التى تتيح له تولى هذا المنصب ايضا هناك موضوع الجزاءات فى قانون الخدمه المدنيه الجديد والذى يؤدى فى النهايه الى الالتزام فكلما كانت الجزاءات رادعه كلما تحقق الانضباط الوظيفى وبالتالى اذا كانت قوانين الخدمه المدنيه جيده واذا كانت الاجهزه الحكوميه تقوم بتطبيق القانون بشكل قاطع واذا كان هناك دور للمنظمه لنشر الثقافه باهمية الشفافيه والنزاهه فى مكافحة الفساد كل هذه الامور تسهم فى النهايه فى وضع ملف لمكافحة الفساد موضع التنفيذ .

-وهل تلتزم الاجهزه الحكوميه بالتوصيات التى تضعها المنظمه فى مجال مكافحة الفساد ؟

هذه التوصيات ليست ملزمه ولكن هناك جهات كثيره تاخذ بتلك التوصيات بمحمل الجد وتضع خطه استراتيجيه لنفسها تضمن لها ان تكون القواعد الحاكمه لحوكمة الوظيفه العامه كما تسهم تلك التوصيات فى ان تضع لكل جهه ادوات معينه اذا قامت بتطبيقها ادى هذا الى تحسن ملموس فى الاداء .

-وماهو دور المنظمه فى خلق جهاز ادارى على مستوى كفاءه عاليه ؟

المنظمه تعمل على تاهيل قيادات على كافة المستويات لتاهيل قياده منضبطه تكون قادره على قياده اى جهاز ادارى .

-فى ظل استعدادتكم لعقد المؤتمر العربى الرابع للاصلاح الادارى والتنميه تحت عنوان الاداره بين القطاعين الحكومى والخاص نحو التميز المؤسسى ماهى تفاصيل هذا المؤتمر واهدافه ويعقد المؤتمر العربى للاصلاح الادارى والتنميه بعنوان الاداره بين القطاعين الحكومى والخاص نحو التميز المؤسسى برعاية كريمه من سمو الشيخ منصور بن زايد ال نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء – ووزير شئون الرئاسه بدولة الامارات العربيه المتحده ويهدف المؤتمر الى بحث مسيرة التطوير فى الاداره الحكوميه وتقديم الخدمات العامه فى كافة مراحل تطور الاداره العامه بدءا بمرحلة الاصلاح ومرورا بمرحلة التطوير وانتهاءا بمرحلة التحديث .

كما يهدف الى استعراض العديد من الممارسات العالميه والعربيه التى ارتكزت على الشراكه والتعلم المتبادل والتكامل فى الاداره بين اساليب وادوات الاداره الحكوميه واساليب وادوات ادارة القطاع الخاص .

*وسيتم التركيز خلال عرض تلك الممارسات على المسارات والمحاور التاليه :.

1-دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى تحديث منظومة البيانات والمعلومات ورشادة صنع القرار الحكومى .

2-تبادل خبرات القطاعين الحكومى والخاص فى طرق تقديم الخدمات العامه .

3-تعزيز جسور الثقه بين الدوله والمواطن وتحقيق المواطنه الفعاله .

4-التميز المؤسسى واستشراف وصناعة المستقبل .

-وماهى اهم ملامح مؤتمر الغذاء والدواء الذى يعقد فى ابريل عام 2018 بمدينة شرم الشيخ ؟

يعقد المؤتمر العربى الثالث للغذاء والدواء والاجهزه الطبيه تحت شعار (المستقبل يبدا الان) خلال الفتره 15-17 ابريل (نيسان) 2018 بمدينة شرم الشيخ بجمهورية مصر العربيه .

يهدف الى بيان اهمية الاطر التشريعيه والتنظيميه والرقابيه فى ضمان سلامة ومامونية الغذاء والدواء والاجهزه الطبيه وعرض التجارب الناجحه وتشجيع الابتكار والابداع وريادة الاعمال ويسعى لوضع رؤى لتحقيق الامن الغذائى وتعزيز التعاون والتكامل بين القطاعين الحكومى والخاص وتاكيد الثقه بين الاجهزه الرقابيه والشركات المصنعه والمنتجه .

*اهداف المؤتمر :

1-بيان اهمية الحوكمه فى ضمان سلامة ومامونية الغذاء والدواء والاجهزه الطبيه وتعزيز الرقابه عليها .

2-دعم توطين صناعة الغذاء وصناعة الدواء والاجهزه الطبيه .

3-بناء منصه تشاركيه لعرض التجارب الناجحه وتبادل الخبرات بين الدول العربيه .

4-السعى نحو تحقيق الامن الغذائى والامن الدوائى العربى والاتاحه والتوافر .

5-احداث نقله نوعيه فى التعاون والتكامل بين القطاعين ؟.

6-تشجيع الابتكار والابداع وريادة الاعمال .

7-استعراض الاتجاهات والتقنيات الحديثه فى انتاج وتصنيع الغذاء وصناعة الدواء .

8-ازالة المعوقات الفنيه والصحيه غير المبنيه على اسس علميه .

9-مواءمة الانظمه الرقابيه الدوائيه وتوحيد اليات التسجيل الدوائى بالدول العربيه .

10-حماية المستهلك العربى من خلال اطر تشريعيه ونظم رقابيه تضمن سلامة الغذاء والدواء وزالاجهزه الطبيه .

11- انشاء شبكة عربيه للدواء والاجهزه الطبيه .

12-تفعيل توصيات المؤتمر فى دوريته الاولى والثانيه .

-وهل يتطلب الامر انشاء صندوق عربى لتغير الغذاء والدواء ؟

لاشك ان هذا الامر مهم لان هناك تفاوت كبير بين المؤسسات العامله فى مجال الغذاء والدواء فى السعودية ودول الخليج الاخرى وبين المؤسسات العربيه فى الدول الاخرى .

-وماهى رؤيتك للتشريعات التى يمكن التعامل معها للرقابه على الغذاء والدواء ؟

هناك بعض الاجهزه تحتاج الى دعم للقيام بدورها بمصداقيه وهذا يتطلب عمل دورات فى تاهيل الكوادر الخاصه بادارة هذه المنظومه .

-فى النهايه ماهى رؤيتك لدور الاعلام فى هذا الملف ؟

الاعلام هو النافذه الكبيره لتنمية الوعى لدى المواطنين وان كان هذا الدور يتفاوت من مؤسسة اعلاميه الى اخرى ولكننا نامل فى وضع سياسه اعلاميه واضحه فى هذا المجال .

حاوره / مصطفى عماره

عن Mohamed Nasr

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*