مواقع التواصل الإجتماعي والمصريين في روسيا

منذ سنوات عديدة و قبل ظهور شبكات التواصل الاجتماعى و مع قلة عدد المصريين فى روسيا ذلك الوقت . كانت معظم اللقاءات تتم بالصدفة أو عن طريق الإتصالات التليفونية بين الاصدقاء المقربين . و بعد ظهور مواقع التواصل الاجتماعى و خاصة الفيس بوك  و مع وجود اعداد كبيرة من الشباب المصرى جاءت روسيا بعد أحداث يناير ٢٠١١ ظهرت العديد من الجروبات للتواصل بين المصريين فى روسيا . و على سبيل المثال و ليس الحصر فى العاصمة موسكو يوجد جروبات المصرى الروسى و مصر فى القلب . و فى مدينة سان بطرسبرج يوجد جروب ملتقى المصريين . و أصبح الشاب المصرى المغترب يتواصل مع المصريين فى كافة المدن الروسية عن طريق هذه الجروبات . و تنوعت اللقاءات و الأنشطة مابين ممارسة الرياضة مثل كرة القدم و السباحة و الشاشليك بالروسى أو الشواء بالمصرى لكل مالذ و طاب من أنواع اللحوم الحلال و كذلك التجمع فى المطاعم و الكافيهات التى تقدم وجبات و اكلات مصرية و أحيانا يشارك فى إعدادها الشباب . و ادمن غالبية هذه الجروبات و المتواصلين مع المصريين معظمهم من الشباب

المصرى المقيم للرد على كافة الأستفسارات الخاصة بالإقامة أو السكن أو العمل و المعيشة. لحظات جميلة يعيشها الشاب المصرى المغترب مع اخواته و اصدقائه على صفحات تلك الجروبات و فى الواقع فى تجمعاتهم لكسر ملل و مشقة الغربة و البرودة الشديدة و ظروف الحياة القاسية فى روسيا . و ربنا يعيد كل شاب مغترب  سالم غانم لأهله ووطنه ان شاء الله

بقلم عم /هشام السيد

روسيا  موسكو

عن aboeltayb

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*