الملفات التفاعليةثقافةفن وثقافة

نكسه أم كابوس؟؟؟؟ سؤال كان يدور بين ابطال فيلم الممر .

كتبت : عبير خضر

فيلم “الممر” من تأليف وإخراج شريف عرفة، وشارك فى كتابة حوار الفيلم وقام بتأليف الأغاني الشاعر أمير طعيمة. من بطولة أحمد عز، أحمد رزق، إياد نصار، أحمد فلوكس، محمد فراج، أحمد صلاح حسني، محمد الشرنوبي، محمد جمعة، محمود حافظ، أمير صلاح الدين، وأسماء أبو اليزيد. ويناقش الفيلم المرحلة الزمنية بدءًا من حرب 1967 وحتى الأوقات الأولى من حرب الاستنزاف.

يشارك في بطولة الفيلم ألحان المهدي، وأنعام سالوسة وحجاج عبد العظيم كضيوف شرف، وألّف الموسيقى التصويرية للفيلم الموسيقار عمر خيرت، وقام بتصوير الفيلم مدير التصوير أيمن أبو المكارم وتصميم الديكور المهندس باسل حسام، وهندسة صوت أحمد عبد الخالق، وتم الاستعانة بفريق عمل أمريكي لتصميم مشاهد الأكشن والمعارك الحربية.

نكسه أم كابوس؟؟؟؟ سؤال كان يدور بين ابطال فيلم الممر .

ولكن جسده احمد عز بأنه كابوس تراه وأنت يقظ . يسلب منك جميع قواك .يزرع بداخلك اليأس والذل وكسر كرامتك والأهانه عندما يأخذ منك حقك الذي هو ملكك ولكن ليس لديك القدرة علي الحفاظ عليه لاخر نفس. وعليك تحويله الي واقع تتعايش معه وتعرف وتسرد جميع اخطاءك لتحاول جاهدا أخذ ما سلب منك بالقوه لتصبح أنسان قوي لديه إراده وعزيمه قويه . وامكانية لاسترداد أرضك التي اغتصبت من أعداء يتللذون بدماء المصريين .

أسمع دائما مقوله ..الرجال”” ماتوا في الحرب”” وكنت لا أعلم المقصود منها ولكن بعد مشاهدتي لفيلم الممر وضح المعني أمامي……
الرجال مواقف وكرامه وعزة نفس .جندي يهاب أن يراه أهله مهزوم. يطلق صراح زوجته بمجرد إحساسه بأنه لا يصلح أن يكون رجل لأنه اتهزم وترك الأعداء أخذوه أرضه ما بالك برجال هذه الأيام اللذين يتاجرون بفلذات أكبادهم للثأر من زوجته. وأخر انهي خطوبته رغم حبه الشديد لها خوفا من عدم رجوعه من الحرب . لكن ما يسموا رجال في هذا العصر لا يعرف هذ المعاني من الرجوله والشجاعه والنخوه التي انعدمت في زمن اختفت فيه كل علامات الرجوله..اصبحت مجرد كلمه يلقب بها كل من حمل شارب علي وجه أو يدرك في بطاقته الشخصيه .النوع…ذكر …. نحن الأن نعيش في كابوس كبير ليس له نهايه يتكون من أب وام وأطفال..الأب لا يقدر علي تحمل أي أعباء الأسره ويجعل الستار الذي يختبئ ورائه هو … اعمل لتوفير المال للأسرة… ولكن الحقيفة ليست كذلك .
سؤالي لكل رجل كيف تنظر الي الانثي التي اصبحت زوجتك وأم أولادك ؟؟؟
بمجرد طرح هذا السؤال علي فئه من الرجال كانت الاجابات مختلفه شئ منها إيجابي في صالح الرجل شئ الطبيعي. والجانب الأخر فوجئت عندما قال لي .الرجل بطبيعته عينه فارغه . يري زوجته دورها لا يتعدي تربية أولاده وهندمة منزله وتوفير جميع احتياجاته ودائما يبحث عن طبق سلطة الفواكه المتنوعه . التي يجدها في كل نزوة من نزواته التي لا تنتهي .ومن هنا نجد نظرة الزوج المصري لزوجته ليس الا خادمه لا تكلفه شئ ويجد معها الأمان والاستقرار لوقت بسيط حتي ينتقل الي حياته الترفيهيه التي يقضيها مع الفواكه المختلفه. وحينما تقرر الزوجه أنهاء عملها لديه تتخرج بسوء السير والسلوك وتأخذ شهاده عليا بلقب ناشز وتلتحق بمحاكم الأسره لتوفير العيشه الكريمه لأولاده الذين تخرجوا معها في نفس ذات الوقت. ولكن للأسف أمام جبروت وظلم هذا الزوج المتعفن .الذي يعمل جاهدا لسلب قواها وهدمها هي وأطفالها تحت بند عاوز أشوف أبني..تقوم بالتحويل وتلتحق بالشارع هي وأبنائها لعدم مقدرتها علي اثبات حقوقهم في مجتمع ذكوري يري الأنثي مجرد شخص ضعيف منكسر ليس له الحق في التعبير عن نفسه وحقه. اذا نعم نحن في عصر لا يوجد فيه كلمه رجل بمعناه الحقيقي ..أجل الرجال مااااتوا في الحرب….

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق