البرلمان

وعود من الساده النواب واحلام وردية الي ان تنتهي الحملة الانتخابية كتب /ابو الطيب عسران -المنيا 

 

وما ان يتملك الكرسي حتي يتجاهل الجميع بما فيهم اهل بلدته ممن وثقوا فيه وظنوا انه لهم طوق نجاه وصوت يصدح بالحق تحت قبة البرلمان ولكن في ظل هذا التجاهل من سيادته صرخ الجميع مطالبين باقصي امانيهم واحلامهم الا وهي (محطة تحلية مياه ساقولا).وهنا السؤال الذي يطرح نفسه هل سيجدوا ردا مقنعا وشافيا لهم ام ان شكواهم ستظل حبيسة جدران مكتب سيادته وإليكم نص الرسالة التي وجهت لسيادته من قبل محبيه و مؤيديه فما بالكم بمن عارضوه.( السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

قال الله تعالي(وقل اعملوا فسيري الله عملكم ورسوله والمؤمنون)

 

استغاثة الى السيد النائب المحترم عادل بدوي

العضو البرلماني عن دائرة بني مزار

من أهالى مجلس قروى شلقام( ساقولا- شلقام –أعطو –الجرنوس )بصفه عامه واهالى قرية (شلقام بصفة خاصة)

وهى بخصوص محطة تحلية مياه ساقولا .

نحن  نعلم جيدا سعيك فى هذا الموضوع الهام والذي يشغل الجميع للحصول علي قطرة مياه نقية بعيده عن التلوث الذي يسيطر علي المياه ونعلم انك تبذل قصاري جهدك في هذا الموضوع وهذا ليس بجديد علي ابن المنيا البار وابن بني مزار الحر الجريء الذي لايخشي في الحق لومة لائم ولكننا انتظرنا وقد طال الانتظار فنرجوا من معاليك التكرم بالاهتمام بهذا الموضوع الشائك الذي تسبب علي مرالسنوات في كثير من معاناه اهالي القرية والقري المجاورة لها .

جلعلكم الله دوما عونا للجميع

حفظ الله مصر حكومة وشعبا)

وبما أننا  نعمل كمنبر حر لعرض الرأي والرأي الاخر نرجو من سيادتكم الرد حتي يتسنى للجميع معرفة الحقيقة وما يجري خلف الكواليس

وختاما شكرا لسعه صدوركم لشكوي مواطنيكم

فإن لم يشكو إليكم فستكون الشكوي إلي الله

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق