وما جدوي البكاء علي اللبن المسكوب ؟

ماذا سنفعل للقدس

كتبت/عزة عيد محمد

إلي متي سنبقي مكتوفي الأيدي ؟

لقد اصبحنا في زمن العجائب

فقد أصبح العرب أصدقاء ترامب وأصبحت امريكا صديقه العرب وأصبح العرب يتقاتلون ويقتلون ويذبحون بعضهم البعض

والإرهاب الذي نحاربه فهو في الأصل صنيعة إسرائيل و امريكا .

حيث نجحت اللعينتين في جعل العرب ينشغلون بأشياء اخري وينجرفون بعيدا عن القضيه الأساسية

وأصابه اللعنه جميع الأقطار العربية.

فمنذ صغري لم أجد الجامعه العربية نجحت في جمع العرب تحت رايتها او وجدنا منها موقفا وفعلا حقيقيا  لمواجهة تلك الانتهاكات الإسرائيلية

والنتيجة هي الدمار في كل شبر في الوطن العربي

دمار في سوريا، دمار في العراق ،دمار في اليمن ،دمار في ليبيا، لبنان مفككه ، الإرهاب يرصد مصر في حرب حقيره

و بتنا في هذه الدائرة حتي استيقظنا علي سلب القدس والأقصى دون وجه حق .

والمضحك أن العرب يحذرون ترامب أن الغضب سيفجر المنطقه من أجل القدس وهي متفجرة في الحقيقه ضد بعضها البعض

ولكن أود أن أُطمئن شعوبنا العربية بألا تقلقوا ولا تحزنوا ستقوم حكومتنا العربيه بتوجيه ردة فعل قويه للتعبير عن رفضها وعدم رضاها علي الأنتهاكات التي تتعرض لها فلسطين .و سوف يتعاون الجيش العربي لأنتاج اقوي اغنيه حزينه للتنديد بهذا الوضع ودفع مبالغ وقدرها للمطربين لاداء هذه الاغنيه.وسوف نقوم جميعا بتحميلها علي هواتفنا والبعض سوف يحفظها والبعض يكتبها علي صفحته في برامج التواصل الاجتماعي وسنظل نسمعها ونبكي .نسمعها ونبكي نسمعها ونبكي وهكذا إلي ان ننسي قصة القدس

فسحقاً لهذا الزمن سحقاً للرجال سحقاً للشرف وأسفاً علي القلوب العربيه التي لا تحرك ساكناً ولكن ستكتفي بالصمت

عن aboeltayb

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*